جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير طارق شلتوت

- Advertisement -

الخبير السياحي د. عاطف عبد اللطيف يكشف الفرص الحالية بدول أمريكا اللاتينية لتعويض السياحة الروسية والأوكرانية

لابد من تدشين خطوط طيران مباشرة

0

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر عضو جمعيتي مستثمري مرسى علم وجنوب سيناء أن دول أمريكا الجنوبية مثل البرازيل وغيرها من الاسواق الواعدة لاستجلاب سياحةً منها لمصر .

وأشار في تصريحات له اليوم الى ان دول امريكا اللاتينية حدث بها طفرة كبيرة في معدلات النمو وكذلك نشاط في الحركة السياحية التي تخرج منها حاليا ولابد من وضع خطة طموحة لجذب أكبر عدد من السياح من قارة أمريكا اللاتينية وعلى ان يتم التركيز على دول البرازيل والمكسيك وبنما والاوروجواي كمرحلة أولى .

واوضح د. عاطف عبد اللطيف أن أهم شئ حاليا يجب التركيز عليه هو ضرورة توفير خطوط طيران مباشرة مع هذه الدول لانه لا يوجد طيران مباشر بين مصر والبرازيل حتى الان على سبيل المثال والطيران هو الذراع الاساسية في استجلاب سياح من اي مكان بالعالم .

ونوه د. عاطف الى ان السائح البرازيلي على سبيل المثال يهتم بنوعين من السياحة وهي السياحة الدينية مثل زيارة سانت كاترين ومصر القديمة والكنيسة المعلقة وغيرها من المعالم الدينية والنوع الثاني هو السياحة الثقافية والتاريخية مثل الاقصر واسوان وسياحة النايل كروز .

واشار د. عاطف الى ان الدولة المصرية تتوجه بقوة الى فتح علاقات استثمارية وتبادل تجاري كبير مع دول امريكا اللاتينية للاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة التى وقعتها مصر مع تجمع دول الميركسور، وزيادة التعاون للوصول الى تصنيع مشترك وكذلك قيام البرازيل بافتتاح مقر للغرفة البرازيلية العربية في مصر لتكون محطتها الرئيسية في الشرق الاوسط والبوابة لدخول القارة الافريقية .

- Advertisement -

واكد ان هذا التوجه ادي الى قرار برازيلي بافتتاح خط طيران مباشر بين مصر وساوباولو البرازيلية قريبا لخدمة الحركة المتوقعة مشيرا الى ان هذا النشاط التجاري والصناعي يمثل عنصر جذب كبير للسياحة البرازيلية على سبيل المثال.

وشدد على ان دول امريكا اللاتينية من الممكن ان تكون الاسواق التي تعوض غياب السياحة الروسية والاوكرانية حاليا التي كان يأتي الينا منها قرابة 5.5 مليون سائح سنويا ..ولكن ينقصنا عدم وجود خطوط طيران مباشرة مع دول امريكا اللاتينية يمكن استجلاب سياح من خلالها لمصر.

وذكر عاطف عبد اللطيف نقطة مهمة للتغلب على مشاكل عدم وجود طيران مباشر حاليا بين مصر ودول امريكا اللاتينية وهي ان العالم حاليا يقوم بفكر الايجار التمويلي للطائرات في عمليات نقل سياح من دول لا توجد لديه رحلات مباشرة مع هذه الدول وممكن أن يتم الاتفاق على تأجير طائرات من شركات طيران في امريكا اللاتينية والاتفاق مع منظمي الرحلات هناك على شراكة قائمة على توفير الطائرة وقيام منظم الرحلات باستجلاب سياح عليها .

واكد انه من الممكن ايضا تأجير طائرات بغرض الشراء ويتم خصم قيمة الايجار الذي تم دفعه من ثمن الطائرة نفسها في حالة الشراء وهذا نظام عالمي متبع ايضا.

واشار عاطف عبد اللطيف الى انه من الممكن ان يتم تأجير طائرات ايضا من دول الخليج مثل الامارات والسعودية وقطر وكل هذه الدول تثق في مصر وتدرك ثقلها وهذه الدولة تبحث عن مجالات الاستثمار الخارجي وهذا النوع من الاستثمار مهم جدا حاليا .

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.