جريدة اخبارية شاملة
رئيسي فاليو

عاجل.. محمد صلاح يكشف تفاصيل “المؤامرة الكبري” ..و ويوجه رسالة “مؤثرة ” للشعب المصري

وجه محمد نجم منتخب مصر و ليفربول رسالة إلى الجماهير المصرية كشف فيها عن تطورات الإصابة وقال عبر صفحته علي موقع فيس بوك : بدأت امبارح برنامج العلاج والتأهيل وهعمل كل حاجه ممكنه علشان اكون جاهز في اقرب وقت وارجع للمنتخب زي ماكان متفق عليه من البدايه….بردو بحبها وبحب ناسها… حاولو اكتر

وتحدث الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، عن كواليس إصابة محمد صلاح ومغادرته معسكر منتخب مصر خلال بطولة كأس الأمم الإفريقية 2023

- Advertisement -

تعرض محمد صلاح لإصابة عضلية خلال مشاركته مع منتخب مصر أمام غانا، في المباراة التي جمعت المنتخبين ضمن منافسات الجولة الثانية لدور المجموعات لبطولة كأس أمم إفريقيا، وغادر على إثرها الملعب قبل نهاية الشوط الأول بلحظات.

وقال يورجن كلوب في تصريحات لقناة بي إن سبورت، عقب مباراة ليفربول ضد فولهام مساء أمس: «منتخب مصر وليفربول يريدان نفس الشيء، أن يكون محمد صلاح جاهزا في أسرع وقت ممكن».

وأضاف: «إذا بقي في إفريقيا ولم يتمكنوا من توفير العلاج المناسب، فسيؤدي ذلك إلى تأخير عودته من الإصابة».

وأوضح كلوب: «لقد أحضرناه إلى هنا، ليس لإبعاده عن منتخب مصر ولكن فقط لتقديم أفضل علاج طبي له».

وأكمل: «كل شيء متفق عليه. إذا كان صلاح جاهزًا وتأهلوا للنهائي، فسيكون هناك».

واختتم كلوب تصريحاته عن محمد صلاح، قائلًا: «إذا كان شخص ما يشكك حقًا في ولاء محمد صلاح، فأعتقد أنه يجب أن يسأل نفسه ما إذا كان ولاؤه صحيحًا.. مو صلاح هو أكثر مصري له ولاء قابلته في حياتي».

وكان يورجن كلوب قد فجر بركانا من الغضب في الشارع المصري، عندما كشف عقب مباراة ليفربول ضد بورنموث في الدوري الإنجليزي عن عودة محمد صلاح إلى إنجلترا لاستكمال علاجه، وذلك بسبب إعلان مغادرة «مو» عن طريق كلوب، وسط تعتيم من الجانب المصري.

وبعدها بساعات قليلة، أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم بيانا رسميا، أوضح فيه تفاصيل إصابة محمد صلاح، وأكد خلاله أن اللاعب سيغادر إلى إنجلترا لاستكمال علاجه بعد إجراء فحوصات إضافية.. وبعد التواصل بين الجهاز الطبي للمنتخب ونظيره في نادى ليفربول، تم الاستقرار على عودة اللاعب لإنجلترا عقب مباراة كاب فيردي، على أمل لحاقه بالمنتخب في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية في حالة التأهل.

فيما برر محمد أبوالعلا، طبيب منتخب مصر، تضارب الأنباء حول إصابة محمد صلاح، قائلًا: «محمد صلاح يعاني شدًّا في العضلة الخلفية من الدرجة الثانية.. وحين صدر بيان اتحاد الكرة الأول بأن اللاعب سيغيب لمباراتين فقط لم نكن قد أجرينا سوى أشعة واحدة على صلاح، ولكن بعد الأشعة الثانية وجدنا أن الإصابة أكبر».

وأضاف: «نحن نمتلك الإمكانيات الطبية الكافية، لكننا سنسافر بعد يومين إلى مدينة سان بيدرو غير المجهزة بالشكل المطلوب، لذلك وجدنا أن علاج محمد صلاح في ليفربول سيكون أفضل».

وواصل: «أتممنا اتفاقًا مع ليفربول منذ يومين على سفر محمد صلاح، وكان من المفترض الإعلان رسميًا عقب لقاء الرأس الأخضر، لكن تصريح المدير الفني يورجن كلوب كان مفاجئًا لنا وأدلى به بشكل مبكر».

وأكمل: «محمد صلاح لم يكن يرغب في السفر إلى إنجلترا ولم يكن يريد السفر من أول يوم تعرض فيه للإصابة».

وأتم تصريحاته: «من الصعب تحديد موعد عودة محمد صلاح إلى الملاعب، ولكنه تحسن خلال 4 أيام من العمل الطبي المتواصل معه منذ التعرض للإصابة