جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير طارق شلتوت

- Advertisement -

«فوري للتمويل متناهي الصغر» تتجاوز حاجز المليار جنيه للقروض الممنوحة منذ تأسيسها

0

أعلنت اليوم شركة فوري وهي شركة رائدة في حلول الدفع الإلكتروني والخدمات التمويلية الرقمية في مصر، أن إجمالي قيمة القروض الممنوحة من خلال شركتها التابعة «فوري للتمويل متناهي الصغر» منذ تأسيسها تجاوز حاجز المليار جنيه. وقد تأسست «فوري للتمويل متناهي الصغر» عام 2018 بهدف تزويد رواد الأعمال من الشركات الصغيرة في جميع أنحاء الجمهورية بحلول مالية بأسعار معقولة، مستفيدة من منظومة رقمية متطورة لمنح القروض وتحصيل الأقساط. وقد ساهمت أنشطة الشركة في التمويل متناهي الصغر في دعم جهود الدولة فيما يتعلق بتحقيق الشمول المالي وتعزيز عملية التحول الرقمي للخدمات المالية.

ورغم الآثار السلبية الناتجة عن انتشار فيروس (كوفيد – 19) والتي ألقت بظلالها على الاقتصاد المصري والعالمي، ومن بينها اضطراب سلسلة الإمداد والتوريد وارتفاع معدلات التضخم، إلا أن «فوري للتمويل متناهي الصغر» نجحت في تحقيق معدلات أفضل للنمو بمحفظة قروض الشركة خلال عام 2021. وبلغ إجمالي القروض بمحفظة «فوري للتمويل متناهي الصغر» 437 مليون جنيه بنهاية ديسمبر 2021، ويمثل نمو بمعدل سنوي 67%، مقابل 267 مليون جنيه بنهاية عام 2020، مصحوباً بوصول معدل التحصيلات إلى 98.5% بنهاية عام 2021.

وتعكس عمليات «فوري للتمويل متناهي الصغر» التزام شركة «فوري» بتطبيق أهداف الاستدامة بالتزامن مع الجهود الحثيثة التي تبذلها الحكومة المصرية لتحقيق الشمول المالي. وبالإضافة إلى خلق فرص عمل جديدة، سوف يساهم إتاحة التمويل لرواد الأعمال من الشباب فى خلق المزيد من الفرص الجديدة وتعظيم الاستفادة من الطاقات البشرية الهائلة التي تذخر بها مصر، حيث تبلغ نسبة عملاء «فوري للتمويل متناهي الصغر» ممن لا تتجاوز أعمارهم 30 عامًا أكثر من 40٪. بالإضافة إلى ذلك، تلتزم شركة «فوري» بتحقيق الهدف الاستراتيجي للبنك المركزي المصري بتعزيز الشمول المالي والتثقيف المالي في المناطق الريفية، حيث لا تقتصر الخدمات التي تقدمها شركة «فوري للتمويل متناهي الصغر» على المحافظات الكبرى فقط، بل تمتد لتشمل 25 محافظة من أصل 27 محافظة في أنحاء الجمهورية، مع تغطية كبيرة للمناطق الريفية والمناطق التي لا تشملها مثل هذه الخدمات الاقتصادية.

- Advertisement -

وفي هذا السياق، أوضح المهندس أشرف صبري الرئيس التنفيذي لشركة فوري، أن المردود الإيجابي لتطبيق مبادرات الشمول المالي تظهر يومًا بعد يوم، مشيرًا إلى أن توفير الخدمات المالية بأسعار معقولة للشركات الصغيرة والمتوسطة، التي تمثل غالبية القوى العاملة في مصر، سوف يتيح لها التوسع وضخ المزيد من الاستثمارات، وخلق فرص العمل وتعزيز التنمية الاقتصادية الشاملة. وأضاف صبري أن «فوري للتمويل متناهي الصغر» تعتز بسجل حافل بالإنجازات في خلق فرص ملموسة لرواد الأعمال والشركات العائلية، مما يسمح لهم بتنمية استثماراهم في المستقبل وتعزيز جهود الحكومة لتحقيق التنمية المستدامة من خلال توسيع نطاق الخدمات المالية لتشمل الفئات المهمشة.

وبنهاية عام 2021 مثّل تجار التجزئة غالبية عملاء شركة «فوري للتمويل متناهي الصغر» والبالغ عددهم 33 ألف عميل، بالإضافة إلى عدد محدود من العملاء المتخصصين في تقديم الخدمات البسيطة. يذكر أن ما يقرب من 60% من عملاء الشركة هم من عملاء فوري المشتركين بشبكة التجار من خلال قنوات الدفع الإلكتروني الخاصة بشركة فوري، وهو ما يتيح للشركة بتزويدهم بمجموعة كبيرة ومتنوعة من الخدمات بكل سهولة، بداية من حصولهم على خدمات قبول المدفوعات إلى إنشاء منصة التجارة الإلكترونية الخاصة بهم.

وتأسست شركة فوري لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية عام 2008، وهي أكبر منصة رائدة في توفير حلول المدفوعات الإلكترونية لخدمة جميع شرائح المجتمع. وتشمل خدمات فوري الرئيسية سداد الفواتير إلكترونيا، وشحن الهواتف المحمولة لخدمة الملايين من المصريين. كما تقدم الشركة الخدمات الرقمية الأخرى مثل التذاكر الإلكترونية واشتراكات تلفزيون الكابل ومجموعة متنوعة من الخدمات الأخرى. ومن خلال نموذج العمل الخاص بها، تقوم فوري بتمكين المؤسسات والشركات الصغيرة والمتوسطة من قبول المدفوعات الإلكترونية من خلال المواقع الإلكترونية والهواتف المحمولة ونقاط البيع المنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية. وتقوم الشركة بخدمة أكثر من 35 مليون عميل شهريًا مع تنفيذ ما يبلغ متوسطه 3 مليون معاملة يوميًا من خلال أكثر من 250 ألف وكيل وشبكة بنوك تضم 36 بنكًا، وكذلك تطبيق الهاتف المحمول. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني، www.fawry.com

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.