جريدة اخبارية شاملة
رئيس التحرير طارق شلتوت
بنك مصر داخل المقالة

على جابر يعدد مكاسب المطورين من انتقال الحكومة للعاصمة الإدارية

أكد على جابر رئيس القطاع التجاري بشركة ماستر جروب للتطوير العقاري، على استمرار الإقبال على المشروعات السكنية بمنطقة شرق القاهرة خاصة العاصمة الإدارية الجديدة، موضحا عدم تأثر حركة مبيعات القطاع العقاري في الربع الثالث من العام الحالي ٢٠٢٣ في تلك المنطقة، بالزخم الشديد والإقبال على منطقة الساحل الشمالي ومدينة العلمين الجديدة.
وقال جابر في مداخلة هاتفية لبرنامج ( الي بنى مصر ) مع الكاتبة الصحفية مروة الحداد على ( راديو مصر ) أن سبب استمرار الإقبال على الشراء في العاصمة الإدارية الجديدة هو قلة المعروض من الوحدات السكنية، مشيرا إلى أن هناك إقبالا على المشروعات التجارية أيضا، مثل المكاتب الإدارية والعيادات، وأن كانت تقل عن المشروعات السكنية لكبر حجم المنافسة بين الشركات العقارية.
وأضاف جابر أن السوق العقاري دائما ما يشهد تراجع المبيعات داخل القاهرة بشكل كبير خلال فصل الصيف خاصة الوحدات التجارية، مما يؤدي إلى تأثر حركة البيع بشكل جزئي داخل القاهرة الكبرى، إلا أن حركة مبيعات الربع الثالث أكدت على استمرار الارتفاع الذي شهده السوق العقاري في الربع الثاني من العام الحالي ٢٠٢٣ خاصة في منطقة شرق القاهرة.
ولفت جابر إلى أن انتقال الوزارات والهيئات الحكومية للعمل بكامل طاقتها في العاصمة الإدارية الجديدة، أدى إلى زيادة حركة “الريسيل” أي إعادة بيع الوحدات السكنية، موضحا أن ذلك دليل على نجاح مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، ومؤشر كبير على استثمار الافراد وتحقيق مكاسب كبيرة منذ بداية العمل في العاصمة الجديدة منذ عام ٢٠١٧.
وأشار جابر إلى أن متوسط أسعار الامتار السكنية في العاصمة الإدارية في الوقت الراهن تبدأ من ١٨ ألف جنيها للمتر، وتتجاوز ٣٠ الف جنيها في الوحدات كاملة التشطيب، مضيفا أن متوسط سعره حاليا يبلغ ٢٣ الف جنيها للمتر، عوضا عن ٨ آلاف جنيه في عام ٢٠١٧، وذلك دليل على ان العائد على الاستثمار في العاصمة كبير وجاذب للمستثمرين.