جريدة اخبارية شاملة
رئيس التحرير طارق شلتوت
بنك مصر داخل المقالة

النائب محمد حلاوة يعدد مكاسب مصر من مشاركة الرئيس السيسي فى القمة الأفريقية – الروسية الثانية

رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ : مهمة لتعزيز العلاقات الثنائية فى قطاعات التجارة والصناعة والتعليم العالى والسياحة والطاقة.. القمة فرصة لدعم العلاقات الأفريقية مع روسيا وبحث سبل مواجهة الأزمات العالمية

قال محمد حلاوة رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ إن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي فى القمة الأفريقية – الروسية الثانية بمدينة سان بطرسبورج ، مهمة للغاية على صعيد تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، خاصة وأن البلدين يشتركان فى مصالح مشتركة عديدة بقطاعات التجارة والصناعة والتعليم العالى والسياحة والطاقة، كما تمثل القمة فرصة لدعم العلاقات الأفريقية مع روسيا وبحث سبل مواجهة الأزمات العالمية والقضايا ذات الاهتمام المشترك

- Advertisement -

وأكد محمد حلاوة رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ ، أن الرئيس السيسي منذ تولى المسئولية وهو حريص على أن تكون العلاقات المصرية مع القوى الكبرى فى أفضل صورة للتعاون الثنائى ، مشيرا إلى تصريحات الرئيس السيسي فى لقائه مع الرئيس بوتين اليوم وتقديره للدعم الروسى لمشروع المنطقة الصناعية وباقي المشروعات الروسية الأخرى على الأراضى المصرية والتى تمثل رافدا استثماريا كبيرا فى مجالات حيوية مثل الصناعة المتقدمة والتعليم العالى وتكنولوجيا إنتاج الطاقة

وتابع محمد حلاوة رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ، أن القمة الإفريقية الروسية الثانية تأتى متزامنة مع مرور 80 عاما على العلاقات المصرية الروسية وفى ظل ظروف عالمية بالغة الحرج حيث تتراكم الأزمات الاقتصادية والسياسية مع أزمة الاحتباس الحرارى والتى تلقى بظلالها على الدول النامية وفى مقدمتها الدول الإفريقية الأمر الذى يستلزم مزيدا من التنسيق والتوافق حول ملفات حيوية مثل توافر الغذاء فى العالم ونقل التكنولوجيا للدول الإفريقية والوفاء بالالتزامات المالية من قبل الدول الكبرى تجاه الدول النامية لمواجهة مخاطر ظاهرة الاحتباس الحرارى المهددة لكوكب الأرض

وأشار محمد حلاوة رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ إلى أن تعزيز التبادل التجارى بين مصر وروسيا من أهم الملفات الثنائية فى القمة وقد أشار الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أهمية الملف فى علاقات البلدين خلال لقائه الرئيس الروسى بوتين ، وهذا الملف يتقدم نوعيا بدعم القمة الروسية الأفريقية خاصة وأن الدولة المصرية منفتحة على جميع دول القارة وعضو فى أهم التحالفات والتكتلات التجارية داخل أفريقيا وتسعى لأن تسهم بجهد فعال فى تطوير العلاقات التجارية ومشروعات التنمية المشتركة مع الدول الإفريقية

وأوضح محمد حلاوة رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ أن هناك العديد من الملفات المطروحة للمناقشة بين الزعماء الأفارقة والجانب الروسى، ومن أهمها الأزمة الغذائية الناتجة عن تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية، وارتفاع أسعار الحبوب ، الأمر الذى استلزم تأكيد الرئيس بوتين بالتزام بلاده بتصدير الحبوب وأيضا الأسمدة بشكل مجانى للدول الإفريقية التى تحتاج إلى تأمين غذائها حتى يكون لديها تنمية مستدامة وتأمين غذائها واستقرار سياسى أيضا.

واعتبر محمد حلاوة رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ أن القمة الإفريقية الروسية الثانية تمثل فرصة سانحة للدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي والدول الإفريقية ، لتطوير العلاقات مع روسيا وتأمين إمدادات الحبوب والأسمدة بأسعار تفضيلية والحصول على حزم دعم استثنائية من الجانب الروسى ، كما أن القمة تمثل فرصة للجانب الروسى لرفع مستوى التبادل التجارى مع دول القارة الإفريقية وإبرام اتفاقيات التعاون الثنائى التى تخفف من حدة العقوبات المفروضة على موسكو وبالتالى فإن القمة مفيدة للغاية بالنسبة لجميع الأطراف المشاركة بها فى هذا التوقيت