جريدة اخبارية شاملة
رئيسي 01
رئيسي 02

بالصور.. مبادرة رواد النيل تنظم مؤتمرا حول دعم قدرات الإبتكار للشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر

نظمت مبادرة رواد النيل – إحدى مبادرات البنك المركزي المصري وتنفذها جامعة النيل الأهلية بالتعاون مع عدد من الجهات والبنوك-، مؤتمرا لدعم قدرات الإبتكار للشركات الصغيرة والمتوسطة في السوق المصرية، ضمن فعاليات مشروع MEIS-SME بحضور عدد من صناع القرار وخبراء في مجال الإبتكار في مصر.

وشهد المؤتمر الذي شارك فيه الدكتور وائل عقل رئيس جامعة النيل والبروفيسور كارستن درير رئيس إدارة الابتكار بجامعة برلين الحرة والدكتورة هبة لبيب المدير التنفيذي لمبادرة رواد النيل، استعراض النتائج الرئيسية التي تتعلق بأنماط الابتكار في الشركات المصرية الصغيرة والمتوسطة والوضع الراهن لأدوات سياسة الابتكار.

- Advertisement -

وناقش المؤتمر الخيارات المختلفة لأدوات سياسات الابتكار وإطلاق قدرات الابتكار لدى الشركات الصغيرة والمتوسطة في مصر عن طريق تمكين الشركات الجديرة بالإبتكار لضمان مستقبل مستدام؛ في ضوء أن الشركات الصغيرة والمتوسطة هي جزءا حيويا من الاقتصاد في الدول الناشئة وقادرة على دفع النمو الاقتصادي وخلق فرص عمل، لكنها كثيراً ما تواجه تحديات عديدة، منها الحصول على التمويل، البنية التحتية الضعيفة، ونقص الموارد البشرية الماهرة.

وأكد المؤتمر على أن الحكومات والمنظمات الدولية قادرة على معالجة كل هذه التحديات من خلال تنفيذ مجموعة من السياسات والبرامج لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة في الدول الناشئة، كما يمكن أن يشمل ذلك؛ الحصول على التمويل، وتحسين البنية التحتية، وتقديم برامج التدريب والتعليم، وتوفير خدمات الدعم التجاري، ودعم القدرة على النمو والتنافسية لأنواع مختلفة من الشركات الصغيرة والمتوسطة، كما يمكن للدول الناشئة زيادة الفعالية والكفاءة في تعزيز النمو الاقتصادي الشامل.

وقال الدكتور وائل عقل، رئيس جامعة النيل، إن جامعة النيل لها باع في اهتمامها بريادة الأعمال والابتكار وهو الأمر المترسخ في عقيدتها منذ نشأتها، مؤكدا على أهمية دور الشركات الصغيرة والمتوسطة في دعم الإقتصاد وزيادة الناتج المحلي الإجمالي والتوظيف.
وأعرب كارستن درير رئيس إدارة الابتكار بجامعة برلين الحرة، عن سعادته لما وصل إليه مشروع MEIS-SME الذي بدأ عام 2018 ومر بالعديد من التحديات للوصول إلى مرحلة النتائج، مشيرا إلى أنه بالرغم من الظروف العالمية التي أدت إلى توقف العالم بسبب جائحة كورونا، إلا أن العمل بالمشروع ظل قائما.

من جانبها.. قالت الدكتورة هبة لبيب، المدير التنفيذي لمبادرة رواد النيل، إن العاملين في مجال التنمية والتطوير يسعون دائماً للحصول على البيانات الصحيحة والمعرفة اللازمة لتحديد الخطوات التي يجب اتخاذها، والسياسات التي يجب وضعها، والبرامج التي يجب تنفيذها.
وأكدت إننا محظوظون بوجود فريق متفان قام بالبحث بعمق لفهم المزيد حول الفجوة في الابتكار في السوق المصرية، وأنماط أداء الشركات، واحتياجاتها، والتحديات التي تواجهها.

ويعد مشروع MEIS-SME هو مشروع بحثي مدته ثلاث سنوات ينتهي في أغسطس 2023، تم تمويله من قبل وزارة التعليم والبحث الألمانية وتنسيقه من قبل المركز الألماني للطيران والفضاء DLR، وشركاء المشروع هم جامعة برلين الحرة بألمانيا FU Berlin، وMCI بالنمسا، وجامعة النيل الأهلية (NU) بمصر، وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا (ASRT) بمصر.
IMG 20230525 WA00801

IMG 20230525 WA0082

IMG 20230525 WA0086

IMG 20230525 WA0080 1

التعليقات مغلقة.