جريدة اخبارية شاملة
رئيس التحرير طارق شلتوت
بنك مصر داخل المقالة

أيمن الجميل : التنمية الشاملة التي حققها الرئيس السيسي في سيناء وصلت إلى آفاق غير مسبوقة

قال رجل الأعمال أيمن الجميل إن استراتيجية التنمية الشاملة لسيناء وصلت إلى آفاق غير مسبوقة في ظل قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي الذى لم يترك محافظة ولا منطقة جغرافية في طول مصر وعرضها إلا وشرع في وضع الخطط التنموية الخاصة بها والتنفيذ على الفور

وأضاف رجل الأعمال أيمن الجميل أن الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، أقامت خلال سنوات قليلة مشروعات تنموية في سيناء لم تحدث في تاريخها كله وشملت مجالات البنية التحتية والمرافق والطرق والصحة والتعليم والمياه والصرف الصحى والصناعة والزراعة، فضلا عن مشروعات النقل العملاقة التي تربط سيناء بالوادى والدلتا ومحافظات القناة باستثمارات تتجاوز الـ 700 مليار جنيه

- Advertisement -

وأكد رجل الأعمال أيمن الجميل رئيس مجلس إدارة مجموعة Cairo 3A للاستثمار الصناعى والزراعى، أن البيانات والإحصاءات الرسمية تؤكد وجود أكثر من 8800 شركة عاملة في مشروعات تنموية متنوعة حاليا في سيناء ، وأن هناك أكثر من 150 مشروع كبير في مختلف المجالات ، فضلاً عن إطلاق 8 مشروعات ومناطق صناعية على خريطة الاستثمار الصناعي، بالإضافة إلى تمتع سيناء ومدن القناة بـ 275 فرصة استثمارية على الخريطة الاستثمارية.

وأشار أيمن الجميل إلى أهمية الاستثمارات والمشروعات الزراعية في سيناء وفى مقدمتها، مشروع تنمية سيناء الزراعى وتصل المساحة الإجمالية له 1.1 مليون فدان، منها 239 ألف فدان مساحة منزرعة بالفعل خلال 2022، كما تم إنشاء 18 تجمعاً زراعياً بإجمالي مستفيدين بلغ 2122 مستفيداً، بالإضافة إلى مشروعات الاستزراع السمكي، تم تنفيذ أكثر من 9900 حوض ضمن مشروعي هيئة قناة السويس والفيروز للاستزراع السمكي، وتنمية بحيرة البردويل بشمال سيناء بتكلفة 120 مليون جنيه، فضلاً عن إنشاء 8 قرى للصيادين بتكلفة 3.5 مليار جنيه.

واعتبر أيمن الجميل أن محطة معالجة مصرف بحر البقر، تمثل في ذاتها إنجازا ضخما للتحول من مصرف شديد التلوث وضار بالبيئة المحيطة إلى أكبر محطة معالجة للمياه صديقة للبيئة للمساهمة فى استصلاح نحو 456 ألف فدان، إلى جانب بلوغ الطاقة الإنتاجية لمحطة معالجة مصرف المحسمة مليون متر مكعب من المياه يوميا لزراعة ما يقرب من 60 ألف فدان، بالإضافة إلى تطوير منظومة الرى الحديثة وحماية سيناء من أخطار السيول، والتي شملت ضمن المرحلة الأولى أكثر من 95 ألف فدان، بالإضافة إلى إنشاء 423 منشأة حماية من السيول بشمال وجنوب سيناء وتأهيل وتبطين 86.5 كم من الترع في محافظتي الإسماعيلية وبورسعيد.