جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير طارق شلتوت

- Advertisement -

بحضور الدكتور إسماعيل عبد الغفار.. تخريج الدفعة الأول من منتسبي «دبلوم الأمن البحري» بشرطة دبي

0

مساعد القائد العام لشؤون التدريب في شرطة دبي : الأكاديمية العربية تضم كوادر متخصصة مؤهلة تأهيلاً عالياً

احتفت شرطة دبي بتخريج 20 منتسباً في الدفعة الأولى من البرنامج المهني «دبلوم الأمن البحري» الذي استمر لمدة 14 أسبوعاً.
وشهد مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب في شرطة دبي اللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، ورئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري الأستاذ الدكتور إسماعيل عبدالغفار فرج، حفل التخريج في نادي ضباط الشرطة، والذي تم تنظيمه من قبل الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والإدارة العامة للتدريب في القيادة العامة لشرطة دبي.

 

- Advertisement -

وقال بن فهد: «تعد دولة الإمارات العربية المتحدة من المراكز البحرية الرائدة على مستوى العالم، بفضل موقعها الاستراتيجي وموانئها المجهزة تقنياً، إضافة إلى بنيتها التحتية البحرية المتطورة، لذا فإن حماية مصالح هذا القطاع الحيوي في الدولة تشكل ضرورة قصوى بالنسبة لنا، وقد حرصنا على التعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا لتدريب كوادرنا وتأهيلهم للعمليات المتعلقة بالأمن البحري، لما تتميز به الأكاديمية من كوادر متخصصة مؤهلة تأهيلاً عالياً، إضافة إلى توفيرها برامج تدريبية تواكب أحدث التطورات وتدعم مثل هذه البرامج جهودنا في الحفاظ على أمن وسلامة القطاع البحري».

 

 

قال الأستاذ الدكتور /إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري – : «نسعى دائماً في الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، إلى توفير برامج التعليم والتدريب البحري وفق أعلى المعايير العالمية، لتأهيل المختصين الذين سيسهمون في تطوير القطاع البحري، ويمثل هذا النهج الحافز الذي يدفعنا لأن نطور من أنفسنا باستمرار ونواصل تطوير دورات تدريبية تواكب متطلبات القطاع البحري ودولة الإمارات بشكل عام، ويأتي هذا البرنامج التدريبي المتقدم الذي استمر 14 أسبوعاً وحصل بعد إتمامه 20 منتسباً من أفراد شرطة دبي على الدبلوم المهني في الأمن البحري، ضمن جهودنا لخدمة دولة الإمارات، عبر تقديم نموذج تعليمي وتدريبي متطور».

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.