جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير طارق شلتوت

- Advertisement -

لعنة “اللبوسة و “الكلوت “..أحمد حلمي ومني زكي يعلنان الاعتزال

0

علم المطور أن النجمان أحمد حلمي و زوجته الفنانة مني زكي دخلا في نوبة اكتئاب بعد الهجوم الضاري ضدهما في الفترة الماضية علي خلفية المشاهد الجريئة في فيلم واحد تاني وفيلم أصحاب ولا اعز

وقال مصدر مقرب منهما أن حلمي ومني يفكران جديا في إعلان اعتزال الفن مشيرا إلى أنهما يعتقدان ان الحملة ضدهما ممنهجة و مدبرة.

وأثار فيلم “واحد تاني”، الكثير من الجدل بسبب كثرة الإيحاءات الجنسية، تقدم محامٍ ببلاغ للنائب العام المصري، المستشار حمادة الصاوي، يطالب فيه بوقف عرض فيلم “واحد تاني” للفنان المصري، أحمد حلمي، الذي يعرض في صالات السينما، منذ أول أيام عيد الفطر.

واتهم صناع الفيلم بالترويج للجنسية المثلية، وقدم بلاغا للنائب العام مطالباً فيه بمحاكمة صناع الفيلم، ومنعه من العرض.
كما ذكر المحامي في بلاغه، الذي نشرته عدة مواقع محلية: “فيلم واحد تاني للممثل أحمد حلمي يعتمد على اللبوسة المضيئة التي يأخذها حلمي لتغيير حياته، وكذلك هناك العديد من الإيحاءات الجنسية التي لا هدف لها سوى الترويج للمثلية الجنسية”.

وتابع قائلاً “هذه الأفعال تدل كأن الحرب على ثقافتنا وأخلاقنا مستمرة، وبخاصة من المشاهير، للدعوة لنشر الرذيلة والفسق بين شبابنا”.

- Advertisement -

طالب مقدم البلاغ الذي حمل رقم 160839 لسنة 2022، النائب العام “بتقديم صناع الفيلم بسرعة للتحقيق معهم، تمهيدا لتقديمهم لمحاكمة عاجلة بتهم الترويج للشذوذ والاعتداء على المال العام، وبمنع عرض الفيلم وسحب النسخ المعروضة من دور العرض وتقديم كشف حساب عن المبالغ المدفوعة لنقابة الممثلين من حصيلة الإعلانات المقحمة في الفيلم من عدمه، وصدور أمر بمنع المشكو في حقهم من السفر، واتخاذ اللازم قانونا”.
يشار إلى أن فيلم واحد تاني، منذ بدء عرضه، واجه انتقادات لاذعة أبرزها كثرة الإيحاءات الجنسية التي لم تكن من عادات حلمي السينمائية، ووصف نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أن النجم المصري أخطأ في التطرق للمثلية الجنسية بشكل فكاهي، فيما اعتبر آخرون أن الفيلم كوميدي ولا يحمل أية رسائل شاذة.

وكانت مني زكي قد تعرضت لهجوم عنيف حيث قدم أحد المحامين ببلاغ للنائب العام في، مصر يتهم فيه الفنانة منى زكي وصناع فيلم “أصحاب ولا أعز”، بنشر الفسق والفجور والترويج للمثلية الجنسية بعد ظهورها في مشهد بالفيلم وهي تخلع ملابسها الداخلية أمام الكاميرا، وظهور أحد الممثلين بشخصية مثلي الجنس.

كانت منى زكي، قد تعرضت خلال االماضية، لانتقاد لاذع من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ساعات قليلة من عرض فيلمها الجديد “أصحاب ولا أعز”، على إحدى المنصات الإلكترونية، بحسب موقع لها.

وتباينت ردود أفعال مشاهدي العمل بين مؤيد للفكرة المأخوذة من الفيلم الإيطالي “Perfect Stranger”، الذي حقق رقماً قياسياً في عدد مرات النسخ التي تم تقديمها حول العالم بإجمالي 18 نسخة، وبين رافض خاصة لتناوله موضوع المثلية الجنسية، وتصدر هاشتاج باسم الفيلم، محركات البحث على مواقع التواصل الاجتماعي، ليصبح ضمن قائمة الأعلى تداولاً في الوطن العربي.

وأعرب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم الشديد مما قامت به منى زكي في هذه الفيلم، من تلفظ بألفاظ وصفها الجمهور بـ”الإباحية”، خاصة أن الجمهور عرف عنها الابتعاد عن الأدوار الجريئة التي لا تتناسب مع العادات والتقاليد السائدة بالمجتمع .

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.