جريدة اخبارية شاملة

رئيس التحرير طارق شلتوت

Left ad
Right Ad

الدكتور شريف الجبلي يتحدث عن صناعة الأسمدة ودورها في دعم الاقتصاد المصري

0

- Advertisement -

قال الدكتور شريف الجبلي عضو مجلس النواب و رئيس مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات المصرية، ورئيس شركة أبو زعبل للأسمدة والمواد الكيماوية.

إن صناعة الأسمدة في مصر تعتبر من اقدم الصناعات القائمة على استخدام الخامات المحلية، حيث بدأت هذه الصناعة عام 1933، بإنتاج الأسمدة الفوسفاتية باستخدام خام الفوسفات من مناجم جنوب الصحراء الشرقية، كما بدأت صناعة الأسمدة النيتروجينية عام 1946 بالسويس باستخدام خام “النافتا” كأحد مشتقات تكرير البترول.

وأكد أن صناعة الأسمدة الكيماوية في مصر تعد من الصناعات الاستراتيجيَّة والحيويَّة للاقتصاد المصري، وذلك لما تقوم به من خدمة القطاع الزراعي، والذي يُساهم بنحو17% من الناتج القومي المصري، بالإضافة إلى أثرها على السَّلع الزراعيَّة وأسعار تداولها في الأسواق.
وشدد علي أنر الدولة المصرية سعت إلى بناء صناعة وطنية قوية وثابتة لإنتاج الأسمدة، حيث تواصل العديد من الشركات العامة تنفيذ عدد من مشروعات إنتاج الأسمدة في الفترة الأخيرة
جاء ذلك خلال الندوة التي نظمها المعهد القومي للتخطيط عن صناعة الأسمدة وتناولت عدد من المحاور الرئيسية، تتمثل في واقع اقتصاديات صناعة الأسمدة الكيماوية في مصر، والفرص والمنافع المتوقعة من الاهتمام بصناعة الأسمدة في مصر، بجانب مناقشة أنواع الأسمدة المنتجة في مصر، كما تحدث الحضور عن إنتاج الأسمدة في مصر، والقاء الضوء علي النظرة المستقبلية للزراعة المصرية، في ظل وجود اتجاه جديد في صناعة الاسمدة

- Advertisement -

وأضاف : نظرًا لأهمية صناعة الأسمدة يبلغ إجمالي عدد المنشآت العاملة في هذا المجال نحو 280 مُنشأة عام 2017، مقابل 181 مُنشأة عام 2011 بمعدل نمو 7.5% خلال الفترة (2011-2017)، بقيمة إنتاج 29 مليار جنيه عام 2017، مقابل 20.6 مليار جنيه عام 2011، وذلك بمعدل نمو 5.9% خلال تلك الفترة، وبإجمالي عدد العاملين 25800 عامل في تلك الصناعة عام 2017، وذلك وفقًا لإحصاءات وزارة التجارة والصناعة.

تابع : بالنظر إلى حجم سوق الأسمدة في مصر بالمقارنة بالسوق العربية، فتشير الإحصاءات الرسمية الصادرة عن الاتحاد العربي للأسمدة، أن مصر تستحوذ على 24% من الإنتاج العربي للأمونيا المقدَّر بنحو 11% من إجمالي الإنتاج العالمي للأمونيا، و 21% من سوق التجارة العالمية، أما بالنسبة لسماد اليوريا، فتمثل حصة الدول العربية المنتجة بنحو 15% من إجمالي الإنتاج العالمي لليوريا، ويبلغ إنتاج مصر نحو 23% من إجمالي إنتاج المنطقة العربية.

قال : يتركز إنتاج نترات النشادر في مصر بنحو 79% من إجمالي إنتاج المنطقة العربية، المقدَّر بـ 4% من الإنتاج العالمي لنترات النشادر، أما بالنسبة لصخر الفوسفات، فتمثل حصة مصر 9% من إجمالي إنتاج الدول العربية المقدَّر بنحو 25% من إجمالي الإنتاج العالمي لصخر الفوسفات، و61% من سوق التجارة العالمية، كما تساهم مصر بنحو3% من الإنتاج العربي للسوبر الفوسفات الثلاثي.
.

تعليقات
تحميل...