جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير

طارق شلتوت

- Advertisement -

من داخل مستشفى أهل مصر .. تفاصيل النسخة السابعة من ماراثون زايد الخيري

المقام بمحافظة الإسكندرية

0

عقدت مؤسسة أهل مصر للتنمية، اليوم مؤتمرا صحفيا بمقر مستشفى أهل مصر لعلاج ضحايا الحروق وبالمجان، للإعلان عن ماراثون زايد الخيري الذي سيتم تخصيص العائد منه لصالح المستشفى، وتم خلال المؤتمر الصحفي عرض كافة التفاصيل الخاصة بالماراثون بحضور وفد إماراتي يرأسه الفريق الركن «م» محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة العليا المنظمة لماراثون زايد الخيري،

بدء الفعاليات 23 ديسمبر بمشاركة 15 ألف شخص وحضور مميز للناجين من الحروق

جولة داخل المستشفى تمهيدا لافتتاحها في فبراير 2023 لعلاج الناجين الحروق بالمجان

كما حضر المؤتمر الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والسفيرة مريم خليفة الكعبي سفيرة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى جمهورية مصر العربية ، ود. هبة السويدي مؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة اهل مصر للتنمية، الى جانب عدد من الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام، وعدد من الناجين من الحروق وفريق التمريض الذي يتلقى تدريب مع اقتراب موعد افتتاح المستشفى في الربع الأول من العام المقبل، وتم عقب المؤتمر الصحفي القيام بجولة داخل المستشفى للاطلاع على آخر التطورات والتعرف على أحدث النظم التكنولوجية بالمستشفى.

تم خلال المؤتمر الإعلان عن انطلاق فعاليات النسخة السابعة من الماراثون المقام يوم 23 ديسمبر في محافظة الإسكندرية ومشاركة البطل زياد طارق (18 سنة) أحد الناجين من الحروق في الفعاليات، على أن يكون بدء وختام الماراثون من أمام ستاد الإسكندرية العريق، وتنقسم سباقات الماراثون الذي سيشارك به 15 ألف شخص، إلى 2 كيلو متر تشمل فئات (الأطفال تحت 10 سنوات، كبار السن فوق 60 والسباق الرئيسي لمسافة 10 كم (رجال، سيدات)، وسيتم نقل فعاليات الماراثون على الهواء مباشرةً عبر القنوات المصرية المختلفة بالتعاون مع قناة أبوظبي الرياضية تأكيداً على أهمية الرسالة الخيرية التي يرتكز عليها الماراثون، وتحفيز المواطنين على ممارسة الرياضة لأهميتها ودورها في التنشئة البدنية السليمة وتحسين الصحة العامة للمواطنين.

ثمن الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة على القيمة الإنسانية التي يرتكز عليها ماراثون زايد الخيري، في جانب دوره فى التشجيع والتحفيز على ممارسة الرياضة، فيتم تخصيص عوائده للأعمال الإنسانية الخيرية، ويخصص هذا العام عائده لصالح مستشفى أهل مصر لعلاج ضحايا الحروق وبالمجان.

- Advertisement -

كما لفت الوزير إلى حرص المواطنين المصريين والشباب والنشء على المشاركة فى فعاليات الماراثون الذى تستضيفه مصر كل عام، وتحرص وزارة الشباب والرياضة على تنظيمه وفق أفضل المستويات بالتعاون مع اللجنة المنظمة للماراثون من الجانب الإماراتي.

وفى هذا السياق، أوضح وزير الشباب والرياضة أن استضافة مصر لماراثون زايد الخيري يأتي ضمن العلاقات والروابط الأخوية التى تجمع البلدين الشقيقين مصر والإمارات، وحرص قيادات الدولتين على تعزيز ودعم العلاقات الثنائية فى مختلف المجالات، متمنياً التوفيق لجميع المتنافسين المشاركين في الماراثون الذى سيقام بعروس البحر المتوسط “الإسكندرية” يوم الجمعة المقبل.

كما وجهت الدكتورة هبة السويدي الشكر إلى القيادة الإماراتية وإلى مسؤولي اللجنة المنظمة لماراثون زايد الخيري، مؤكدة أن الحدث الكبير يحمل رسالة إنسانية نبيلة تتعلق بدعم الخير والنماء والعطاء، وقالت “ماراثون زايد بعيداً عن الجانب الرياضي فكرة لن تموت، وستبقى عنواناً لما يجب أن يكون عليه الإنسان من التفكير في الخير، واتخاذ كل السبل لدعم المحتاجين دون الاقتصار على الجوانب المادية فقط”.

وأبدت السويدي سعادتها البالغة بالتعاون مع الجانب الإماراتي واللجنة المنظمة، متمنية أن يستمر التعاون في مجالات أخرى، وأن يتجدد في الأعوام المقبلة، خصوصاً في ظل عمق وقوة ومتانة وترابط العلاقات بين مصر والإمارات.

وأضافت السويدي، أن للماراثون دائماً دور مؤثر وفعال في تقديم العون للقضايا الصحية المختلفة و إختيار قضية الحروق و تخصيص عائدات الماراثون لصالح المستشفى في هذه النسخة، يؤكد على الدور الفعال لماراثون زايد الخيري كمشروع خيري يساهم في دعم القضايا المجتمعية لعدد من الدول، ويوجه رسالة الى كافة الجهات والهيئات لمساندة قضية الحروق، خاصة وأن هذه النسخة من الماراثون تتزامن مع قرب افتتاح المرحلة الأولى من المستشفى في فبراير2023، حيث أن ماراثون زايد الخيري واحد من أكبر السباقات الرياضية، التي تحظى باهتمام الأوسط المختلفة في العديد من الدول المجاورة والشقيقة مما يحقق استفادة لقضية الحروق.

فيما يتعلق بتطورات مستشفى أهل مصر لعلاج الحروق بالمجان، تجري الاستعدادات حاليا على قدم وساق، بتكاتف فريق أهل مصر، وبدء تعيين الكوادر وفريق التمريض لتدريبهم، على التعامل مع حالات الحروق ورعايتها، مع التركيز على الإسعافات الأولية، حيث أن فترة إنقاذ مصابي الحروق هي فقط 6 ساعات .

التعليقات مغلقة.