جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير طارق شلتوت

- Advertisement -

هايد بارك تتكفل بإجراء 6 عمليات قلب بمؤسسة مجدي يعقوب للقلب

0

الشركة تساهم في بناء عيادة خارجية ونظام مراقبة الجود .. وحفل خيري لهايد بارك بأجواء رمضانية و العائد لصالح مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب

في إطار استراتيجيتها للمسؤولية المجتمعية، أعلنت شركة هايد بارك للتطوير العقاري، تجديد الشراكة مع مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب، من خلال التبرع بمبلغ مالي قدره 1.56 مليون جنيه لمساندة المهام الإنسانية للمؤسسة في علاج مرضى القلب بالمجان، وتطوير الأبحاث في مجال العلوم الأساسية والتطبيقية والعلوم الطبية الحيوية، بالإضافة إلى تدريب كوادر علمية وطبية وتمريضية شابة على أعلى المستويات الطبية الدولية.


جاء ذلك عقب اجتماع الطرفين بمقر مركز مجدي يعقوب للقلب في أسوان، بحضور كلًا من المهندس امين سراج العضو المنتدب لشركة هايد بارك للتطوير العقاري ، والسير مجدي يعقوب وفريق العمل من الجانبين.
على ان يشمل التبرع المقدم من شركة هايد بارك للتطوير العقاري المساهمة في بناء عيادة خارجية لمركز مجدي يعقوب للقلب فى القاهرة بقيمة 700 ألف جنيه، وكذلك المساهمة في تكلفة إنشاء نظام مراقبة درجة الحرارة والرطوبة بقيمة 600 ألف جنيه، علاوة على تحمل تكلف إجراء 6 عمليات جراحية بين 3 عمليات قلب مفتوح و3 قسطرة بإجمالي 510 ألف جنيه، يأتي ذلك في إطار حرص “هايد بارك” على دعم جهود تقديم رعاية صحية على أعلى مستوى لغير القادرين.

بالإضافة إلى تبرعات الشركة، نظمت “هايد بارك” بالاسبوع السابق حفلًا خيري بخيمة “مراكش” بهايد اوت بمشروع هايد بارك القاهرة الجديدة، قد أحيي الحفل الفنان هشام عباس، حميد الشاعري، إيهاب توفيق و خصص ارباح الحفل لصالح مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب.


وتعد المساهمة المالية المقدمة من شركة هايد بارك للتطوير العقاري، لمؤسسة مجدي يعقوب لأمراض القلب، بداية لسلسلة من الأنشطة والفعاليات الخيرية التي تعتزم “هايد بارك” تنظيمها خلال شهر رمضان الكريم، لتخفيف العبء عن المجتمع، ودعم جهود الدولة في تحقيق حياة كريمة للمواطنين.

قال المهندس أمين سراج العضو المنتدب لشركة هايد بارك للتطوير العقاري، إن الشراكة مع مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب تأتي في إطار المسؤولية المجتمعية للشركة الهادفة إلى تعزيز دور المؤسسات الخيرية في تقديم رعاية صحية على أعلى مستوى للفئات الأولى بالرعاية مجانًا، وذلك من خلال المساهمة المالية للتكفل بإجراء 6 عمليات جراحية لغير القادرين، وكذلك تطوير المنشآت الطبية للمؤسسة بهدف زيادة أعداد المستفيدين من خدمات المؤسسة ومواصلة تقديم رعاية صحية على أعلى مستوى.

- Advertisement -

أضاف “سراج”، أن شركة هايد بارك تحرص على توجيه مساهمات ودعم لصالح المؤسسات الخيرية لخدمة مختلف القطاعات الحيوية وفي مقدمتها قطاع الصحة، حيث سبق للشركة التعاون مع مؤسسة مجدي يعقوب للقلب، في تنظيم حملة رقمية وميدانية ناجحة لنشر الوعي حول جهود المؤسسة، وتشجيع السكان والموظفين على تبني أنماط حياة صحية، وتلقت المؤسسة تبرعات بقيمة 500 ألف جنيه لإنقاذ حياة آلاف المصريين الذين يعانون من أمراض القلب.

من جانبها وجهت دينا الجزار، نائب الرئيس للتنمية بمؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب، الشكر لشركة هايد بارك للتطوير العقاري على استمرار تقديم الدعم المالي للمؤسسة للتوسع في زيادة أعداد المستفيدين من خدماتها بما يسهم في مداواة قلوب المزيد من المرضى غير القادرين، مشيرة إلى أن مؤسسة مجدي يعقوب نجحت خلال العام الماضي في تقديم دورًا كبيرًا في تقديم الرعاية الصحية للعديد من المرضى، وإجراء العديد من العمليات الجراحية مما يسهم في إدخال الفرح والسرور على المرضى وذويهم.

و اضافت الأستاذة مي البدوي استشاري التنمية لمؤسسة مجدي يعقوب لآمراض و ابحاث القلب، امتنانها لشركة هايد بارك علي دعمها المستدام للمؤسسة وأكدت أهمية تبرعات شركات التطوير العقاري الكبرى مثل هايد بارك لاستمرارية جهود مؤسسة مجدي يعقوب سواء في تقديم رعاية صحية على أعلى مستوى للمرضى في مصر، بالإضافة إلى دورها التنويري في تدريب الأطقم الطبية في مصر على أحدث المستويات الطبية الدولية مما يسهم في الارتقاء بمستوى خدمات الرعاية الطبية في مصر.

وتتبنى شركة هايد بارك للتطوير العقاري، رؤية للمسئولية المجتمعية تقوم على تعزيز جهود خدمة ودعم الفئات الأولى بالرعاية، ومساندة المؤسسات الخيرية في تقديم رعاية صحية على أعلى مستوى لغير القادرين، من خلال رعاية ودعم العديد من المستشفيات بهدف خلق تأثير إيجابي ومستدام على هذا القطاع الذي يعد من أهم الملفات التي تحتاج إلى الدعم لما له من أثر ملموس على المجتمع.

عن مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب:
أنشئت مؤسسة مجدي يعقوب لأمراض وأبحاث القلب في عام 2008 على يد السير مجدي يعقوب جراح القلب العالمي لتقديم خدمات طبية مجانية لعلاج أمراض القلب والأوعية الدموية لمن هم في أمس الحاجة إليها وبالأخص الأقل حظاً، فضلا عن تدريب كوادر علمية وطبية وتمريضية شابة على أعلى المستويات الطبية الدولية، تقوم المؤسسة كذلك بتطوير الأبحاث في مجال العلوم الأساسية والتطبيقية والعلوم الطبية الحيوية لدمج العلاج مع البحث وتطوير المواهب بطريقة غير مسبوقة في المنطقة بأكملها.

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.