جريدة اخبارية شاملة

شريف حمودة : إقبال مكاتب الاستشارات العالمية علي مدينة طربول يعكس “مكانتها الاستراتيجية”

أعلنت شركة جي في للاستثمارات وشركتها المتخصصة في قطاع المرافق والبنية التحتية، عن أنها تعمل حاليًا على المفاضلة بين 4 مكاتب عالمية لاختيار الاستشاري العام للبنية التحتية ومرافق مشروع مدينة طربول الصناعية، وذلك في إطار المرحلة الأخيرة للمناقصة العالمية التي سبق للشركة إطلاقها وفتح مظاريفها في أغسطس وسبتمبر الماضيين على التوالي، حيث يتم الإعلان عن الشركة الفائزة بالمناقصة في الأسبوع الأول من نوفمبر القادم.
تقدم للمناقصة كبرى مكاتب الاستشارات الهندسية المحلية والعالمية ومن بينها شركة دورش، وشركة إيجيس الفرنسية بالتحالف مع شركة شاكر للاستشارات الهندسية، وشركة دار الاستشارات وشركة إيهاف. ويتمثل دور الاستشاري العام لمرافق المشروع في مراجعة المخطط العام للمدينة وإجراء الدراسات الفنية والهندسية لتحديد المرافق المطلوبة وعددها وكذلك تحديد المسارات والشبكات والمحطات الرئيسية ومواقعها وحجمها، ووضع خطط العمل لتنفيذها على مراحل داخل الموقع.
وتعليقًا على ذلك، يقول شريف حمودة، رئيس مجلس إدارة شركة جي في للاستثمارات: “تتم حاليًا عملية الاختيار بين المرشحين الأربعة واللذين يمثلوا كبرى المكاتب الاستشارية المتخصصة، حيث سيلعب الاستشاري المحترف الذي سيقع عليه الاختيار دورًا رئيسيًا في مراجعه المخطط العام ووضع خطط العمل التي ستنفذ داخل موقع مدينة طربول الصناعية، والتي تمثل الجيل الجديد من المدن الصناعية المتكاملة. في الوقت نفسه، يؤكد إقبال كبرى المكاتب والشركات الاستشارية على المشاركة في هذه المناقصة على المكانة الكبيرة لمدينة طربول، ودورها المتوقع في تحقيق نقلة نوعية للمدن الصناعية في مصر، خاصة مع مساهمتها المتوقعة في التنمية الصناعية المستدامة اعتمادًا على أحدث النظم والحلول التكنولوجية وأعلى المعايير في التشغيل والإدارة، مما يضعها في مصاف المدن الصناعية العالمية التي توفر للمصنعين والمنتجين كل ما يحتاجونه من تجهيزات ومنشآت ومرافق تحت سقف واحد”
تعتبر هذه المناقصة خطوة هامة في تطوير مدينة طربول، التي تقع على مساحة 109 ملايين متر مربع في محافظة الجيزة، وهي أكبر مدينة صناعية ذكية في مصر، وتتميز بموقعها الاستراتيجي وقربها من شبكة الطرق الرئيسية التي تسهل الانتقال من وإلى محافظات الجمهورية، وهي تهدف لتكون مدينة صناعية جاذبة للاستثمار تربط محافظات الصعيد بالمراكز الاقتصادية التي تتواجد في الدلتا.

تأسست شركة جي في للاستثمارات في عام 2019 برؤية ترتكز على التعزيز الاجتماعي والاقتصادي والبيئي؛ تضع نصب عينيها أن تصبح المطور الأساسي في مصر.
تهدف جي في للاستثمارات إلى التركيز على التنمية العقارية المستدامة، ولديها محفظة متنوعة من المشروعات في القاهرة والإسكندرية وبورسعيد وطنطا والساحل الشمالي، كما تمتلك محفظة جيدة من مشروعات إعادة التطوير في كل من المدن الحديثة والتاريخية في جميع أنحاء البلاد. وتتنوع مشروعاتها بين السكنية والتجارية والصناعية؛ وتضع عملاءها في أولوية أعمالها، مع وضع الابتكار والخبرة في الاعتبار.

التعليقات مغلقة.