جريدة اخبارية شاملة
رئيسي فاليو

عضو “البرلمان العالمي للبيئة” : زيادة الطلب على الطاقة المتجددة تساهم في تراجع تكلفة إنتاجها

كشف الدكتور وفيق نصير، عضو البرلمان العالمي للبيئة، أن الطاقة الجديدة والمتجددة هي مستقبل كوكب الأرض، وأبرزها على سبيل المثال الطاقة الشمسية.

وقال “نصير” في حوار له عبر “سكايب” عرض على شاشة “سكاي نيوز”، إن هناك طفرة عالمية لاستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة، وأن زيادة الطلب على الطاقة المتجددة تؤدي إلى تراجع تكلفة إنتاجها، متابعا: “نحن نأمل في المزيد، وقد يتحقق ذلك في مؤتمر المناخ العالمي Cop28”.

- Advertisement -

وأشار عضو البرلمان العالمي للبيئة إلى أمله في مؤتمر المناخ العالمي الذي سيعقد بدولة الإمارات العربية المتحدة Cop28 ، في تقديم مقترحات لإنخفاض الانبعاثات الكربونية وبقية غازات الاحتباس الحراري حتى لا تزيد درجة حرارة الكوكب عن 1.5 درجة مئوية.

وذكر الدكتور وفيق نصير أن مصر قد قامت بتدشين صندوق الأضرار والخسائر في Cop27 لكن لم تتحقق النتائج المرجوة من الدول المساهمة به حتى الآن.

وأوضح عضو البرلمان العالمي للبيئة: أننا أمام تحديات كبرى في ملف البيئة، ونأمل في زيادة المساهمات في Cop28 من أجل تشجيع استخدام الطاقة الجديدة المتجددة وحل مشاكل المناخ.

ولفت الدكتور وفيق نصير إلى أن مصر كانت تملك أكبر محطة طاقة شمسية في العالم، وهي بنبان في أسوان، لكنها تراجعت لرقم 5 بعد الصين والهند بمحطتين والإمارات بمحطتين، مضيفا: “هناك طفرات تحدث في ملف الطاقة الجديدة والمتجددة على كافة الأصعدة، ونأمل في استخدامها بشكل صحيح ومثمر”.