جريدة اخبارية شاملة
رئيسي فاليو

الخبير الضريبي خالد يوسف : إنهاء منظومة حساب ضريبة الأجور سيقلل من مخاطر فروق الفحص الضريبي لدى الشركات

خالد يوسف: نجاح المرحلة الفرعية الأولى دليل واضح على فاعلية منظومة حساب ضريبة الأجور

أبو زيد : تقليل الهدر الضريبي وسهولة الإجراءات أهم مميزات المنظومة الجديدة

- Advertisement -

ثمن المحاسب خالد يوسف الخبير الضريبي ورئيس مجلس إدارة تاس جهود مصلحة الضرائب لارساء بنية تكنولوجية قوية في ظل نجاح المرحلة الفرعية الأولى من المرحلة الرابعة من منظومة توحيد معايير احتساب ضريبة الأجور والمرتبات وبدء اجراءات المرحلة الفرعية الثانية في 15 ديسمبر المقبل.

وتابع ان المنظومة الجديدة عملت على تيسير اجراءات العمل بحساب الضريبة وستظهر أثارها الإيجابية مع اكتمال المنظومة كما خلقت نوع من الترابط مع المنظومات الضريبية الأخرى لتعمل جنبا الي جنب مع ميكنة كافة الإجراءات الأمر الذي سيشكل يسراً في حساب الضريبة ويعمل على تجنب أيه أخطاء محتملة.

وبحسب بيانات مصلحة الضرائب فقد أصبح ممولي المرحلة الفرعية الأولي من المرحلة الرابعة من منظومة توحيد معايير إحتساب ضريبة الأجور و المرتبات ملزمين بتطبيق المنظومة إعتبارا من 15 أكتوبر 2023بينما ممولي المرحلة الفرعية الثانية من المرحلة الرابعة من منظومة توحيد معايير إحتساب ضريبة الأجور و المرتبات ملزمين بتطبيق المنظومة من 15 ديسمبر 2023.

وتشمل المعاملات الضريبية علي منظومة الأعمال الضريبية الرئيسية الجديدة كانت 4 معاملات ضريبية وأصبحت علي منظومة توحيد معايير إحتساب ضريبة الأجور و المرتبات 8 معاملات ضريبية و هي المعاملة الضريبية للعمالة الدائمة ، المعاملة الضريبية للعمالة التي تحاسب بضريبة قطعية 10 % ، و المعاملة الضريبية للعمالة المنتدبة أو المعارة نموذج 3 مرتبات ، و المعاملة الضريبية لذوي الإحتياجات الخاصة ، و المعاملة الضريبية لذوي الأمراض المزمنة طبقا لقرار وزير الصحة رقم 259 ، و المعاملة الضريبية للمناطق الإقتصادية ضريبة قطعية 5 % ، و المعاملة الضريبية لذوي الهمم في المناطق الإقتصادية ، والإدخال اليدوي .

من جهته شدد محمد أبو زيد المحاسب الضريبي والمدير التنفيذي للمجموعة على أن المنظومة الموحدة ستعمل على حساب الضريبة مع تجنب التفاوتات وتجنب عمليات أخطاء الفحص والفروق الضريبية التي يمكن ان تقع على الشركات نتيجة اختلاف اليات احتساب الضريبة السابقة.

وأكد على ان القطاع الضريبي في مصر والمحاسبي أصبح لديه الخبرة لتقديم الخدمات الضريبية المتوافقة مع خطط التحول الرقمي والميكنة التي تنفذها مصلحة الضرائب المصرية.