جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير طارق شلتوت

مهندس اسماعيل عصمت يكتب : إدارة المباني والتحول الرقمي

0

- Advertisement -

لا شك أن التحول الرقمي لم يعد رفاهية بعد التطور التكنولوجي الكبير الذي تمر به البشرية لذلك تطور علم إدارة المنشآت ليتواكب مع ثورة التحول الرقمي وبات مفهوم المباني الذكية مسيطرا علي أغلب المشروعات السكنية والإدارية.
المنشآت المزودة بالأنظمة الرقمية التي تُطبق أساليب تكنولوجيا المعلومات الحديثة ساعدت في التخلص من أساليب الإدارة القديمة التي تُهدر الوقت والجهد وتُضاعف التكلفة وهو ما يؤدي إلى رفع كفاءة الشركات وخفض التكاليف وبالتالي زيادة إيرادات المنشأة وتحسين الإنتاج بشكل عام.
وخلال سلسلة مقالات سوف استعرض معكم كيف أثر التحول الرقمي علي علم إدارة المنشآت.
:

- Advertisement -

سنتحدث اليوم عن نظام إدارة المبانى والمستشفيات
فى كل منشأة يوجد العديد من المعدات والأ نظمة كأنظمة التكييف والتهوية والمياة الساخنة ومياة الصرف والطلمبات الخاصة بها ويصعب التحكم فى تلك الأنظمة بطريقة يدوية وهو ما أدى إلى اللجوء إلى نظام يتم فية ‏التحكم الأوتوماتيكي للمباني و ‏يسمى BMS وينقسم ال BMS إلى ثلاث مستويات:
• المستوى الأول:
حيث يوجد الحساسات والمحابس والطلمبات وهي المعدات التي تكون مسؤولة عن اخذ القراءات وإرسالها إلى المستوى الثاني ‏وبه ايضا المحابس التي تتلقى أوامر الفتح و الغلق و الطلمبات التي تتلقى أوامر التشغيل أو الوقوف والسرعة المطلوبة .
المستوى الثاني:
من الممكن أن يعتبر المستوى الثاني وهو المستوى المسؤول عن القرارات حسب ما يتم ‏برمجته.
• ‏المستوى الثالث: (مستوى الإدارة)
هو المستوى الخاص بإدارة المنظومة والمراقبة عن طريق جرافيك يوضح فيه شكل المبنى ومكان كل معدة وحالتها وفي هذا المستوى ويتم تسجيل جميع القراءات الخاصة ‏‏بكل معدة ‏وحيث يمكن أيضا ضبط مستوى التشغيل المثالى لكل معدة وإرسالها إلى المستوى الثاني المسؤول عن أخذ القراءات يعتبر BMS طفرة في عالم التحكم وقد أدى إلى توفير هائل في إستهلاك الطاقة بالإضافة إلى توفير نظام الإدارة ومراقبة المباني على مدار 24 ساعة‏ وهو ما أدى إلى دخوله في اغلب المباني والمطارات والمستشفيات والمولات والمصانع.

مدير الادارة الهندسية بمؤسسة بهية للاكتشاف المبكر وعلاج السرطان

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.