جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير

طارق شلتوت

- Advertisement -

«ماستر جولد إيجيبت» تصدر أول شحنة من المشغولات الذهبية بدون رسوم تثمين

تستهدف صادرات بقيمة 100 مليون دولار في 2023

9

صدرت شركة “ماستر جولد ايجيبت” لتصنيع الذهب والمجوهرات، أول شحنة للمشغولات الذهبية معفاة من رسوم التثمين، إلى المملكة العربية السعودية، بقيمة بلغت 150 ألف دولار، وذلك في إطار خطتها التوسعية وفتح أسواق خارجية، وتوسيع السوق الاستهلاكي، مع قرار الحكومة بالغاء كافة الرسوم التصديرية على المشغولات الذهبية.
قال أحمد صابر، رئيس مجلس إدارة شركة “ماستر جولد ايجيبت” للذهب والمجوهرات، إن الشحنة المعدة للتصدير اتفق عليها خلال فعاليات الدورة الثانية من معرض نبيو الدولي للذهب والمجوهرات، وتستهدف الشركة زيادة حجم صادراتها من المشغولات الذهبية إلى عدة دول بقيمة تصل لنحو 100 مليون دولار في 2023.
أوضح صابر، أن رسوم التثمين على المشغولات الذهبية والمقدر بنحو 1% ، كانت أحد معوقات التصدير وضعف منافسة المنتج المصري بالأسواق الخارجية، حيث لا تصدر الشركات لمحلات التجزئة بالأسواق الخارجية مباشرة، لكنها تتعامل مع تجار الجملة والموزعين بالأسواق الخارجية، ما يمنح هؤلاء فرصة المفاضلة والاختيار بين أفضل المنتجات وأقل المصنعيات.
ومن جانبه أشاد، مصطفى صابر، المدير التنفيذي والعضو المنتدب لشركة ” ماستر جولد ايجيبت” لتصنيع الذهب والمجوهرات، بدور الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، واللواء أحمد سليمان رئيس مصلحة الدمغة والموازين، في تذليل العقبات وإلغاء رسوم التثمين، ما يعزز من فرص المنتج المحلي من المنافسة بالأسواق الخارجية، وفتح أسواق جديدة، وتعظيم فرص العمل بالسوق المحلي.
وقال صابر، إن”ماستر جولد إيجيبت”، افتتحت مؤخرًا مصنعًا جديدًا على مساحة ٨ آلاف متر بمدينة العاشر من رمضان، ويضم المصنع نحو 600 فني وعامل، ويعتمد على أحدث تكنولوجيات تصنيع المشغولات الذهبية من عيار 21 وعيار١٨ ، بما يسهم في طرح منتجات تنافس المنتج المستورد، فى الجودة وبمصنعيات أقل.
أضاف، أن حجم استيراد المشغولات الإيطالية للسوق المحلي تراجع بنسبة 30 % بعد طرح الشركة لمنتجاتها من عيار 18، بفعل الجودة العالية، والمصنعيات المنخفضة.
لفت، إلى أن المنتجات المستوردة من عيار 18 تحتسب تكلفتها بسعر عيار 22 ، نتيجة تحميل المصنعين الأجانب قيمة المنتج نسبة الفقد “الخسية” خلال التصنيع، فضلاً عن تكلفة الشحن، وتجاوز عملية الاستيراد لنحو شهرين تقريباً بين تسليم الذهب الخام للشركة المصنعة بالخارج واستيراد المشغولات.
أوضح أن”ماستر جولد إيجيبت” أجرت إعادة لدراسة تكاليف ومواصفات المشغولات الذهبية التى تطرحها بالأسواق لتتلاءم مع احتياجات المواطنين وانخفاض قدرتهم الشرائية، وللحفاظ على حصة الشركة بالسوق.
أضاف، أن الشركة طرحت الشركة مشغولات ذهبية خفيفة الوزن، وخفصت تكلفة إنتاج جرام الذهب، حتى تتلاءم مع انخفاض القدرة الشرائية للمستهلكين، وحاولت الشركة تخفيض أرباحها للتغلب على حالة الركود، والحفاظ على حصتها السوقية، وزيادة قيمة المصنعية سيصرف المواطنين عن الذهب فى ظل ارتفاع الأسعار.
لفت، إلى أن المستهلك المصري يتمتع بثقافة ادخارية، ويعد الذهب أكثر اﻷوعية الادخارية التي يقبل عليها بقصد حفظ قيمة أمواله والاستثمار فيها.
أشار إلى أن ” ماستر جولد ايجيبت” طرحت منتجات مختلفة من بينها السبائك والجنيهات الذهبية، لتلبية احتياجات المواطنين بغرض الاستثمار، حيث استحوذت السبائك فى الفترة الأخيرة على جزء من حصة المبيعات، مع ارتفاع الأسعار، ورغبة المواطنين فى استثمار أموالهم، إذ يعد الذهب من أفضل الأوعية الادخارية.
أضاف أن الشركة لا تمتلك فروعاً للتجزئة، لكنها تتعامل مع تجار الجملة ومحلات التجزئة لتوزيع منتجاتها، ولذلك تتوافر منتجات الشركة بكافة محلات الذهب والمجوهرات بجميع أنحاء الجمهورية.

التعليقات مغلقة.