جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير

طارق شلتوت

- Advertisement -

سامسونج مصر وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمصر UNDP Egypt ومختبر الذكاء الاصطناعي التابع لـ UNDP IICPSD يطلقون هاكاثون افتراضي

لعرض مساهمات الشباب المبتكرة في مجال الاستدامة

بالتعاون مع مختبر الذكاء الاصطناعي لأهداف التنمية المستدامة، التابع لمركز اسطنبول الدولي للقطاع الخاص في إطار برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP IICPSD SDG AI LAB، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمصر UNDP Egypt، نظمت شركة سامسونج مصر هاكاثون عالمي افتراضي لمدة 4 أيام خلال الفترة من 16 – 19 ديسمبر 2022 ، تماشيًا مع رؤية سامسونج التي تركز على تمكين الشباب وتطوير مهاراتهم، إيمانًا بكونهم صانعو المستقبل. وحضر الهاكاثون حوالي 180 مشترك من جميع أنحاء العالم، لعرض مساهماتهم المبتكرة من أجل مستقبل أكثر استدامة.

تناولت دورة هذا العام من الهاكاثون ستة موضوعات مختلفة تتعلق بالتحديات البيئية، هي تغير المناخ والطاقة الخضراء والمياه النظيفة والمدن الذكية والحياة الصحية والاستدامة. كما احتوى جدول فعاليات الهاكاثون الإفتراضي على العديد من جلسات التواصل والاجتماعات التوجيهية بين الخبراء بالإضافة إلى الندوات عبر الإنترنت التي لم تقتصر موضوعاتها فقط على تغير المناخ بل أيضًا على إتقان المهارات الشخصية والمعرفة التقنية وأهداف التنمية المستدامة وريادة الأعمال.

وجاء الهاكاثون بالتزامن مع مشاركة سامسونج مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمصر UNDP Egypt بحدث جانبي بجناح الأمم المتحدة في النسخة ال 27 من مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ (COP27) ، الذي شارك من خلاله الشركاء رؤيتهم للحفاظ على البيئة وتحسين مهارات الشباب في نفس الوقت.

- Advertisement -

تعليقًا على ذلك، قال الأستاذ أحمد جعفر، رئيس قطاع التسويق في شركة سامسونج للإلكترونيات مصر: “تتبنى شركة سامسونج مصر استراتيجية تهدف إلى إزالة الحواجز باستمرار باستخدام أحدث التقنيات، والحفاظ على ثقة العملاء في جميع المشروعات التي نشارك بها، لذا فنحن حريصون على إيجاد حلول تتوافق مع رؤية سامسونج الرئيسية (مواجهة تحديات اليوم من أجل غد أفضل)، وكان أحد أهدافنا الاساسية في الهاكاثون هو تمكين الشباب من اكتساب المعرفة التقنية التي تساعدهم على مواكبة الثورتين الصناعيتين الرابعة والخامسة، ونثق في أنه من خلال دمج الشباب، يمكن الوصول إلى نتائج مستدامة أفضل لمواجهة كافة التحديات.

من جانبه قال السيد سيلفان ميرلين نائب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمصر: “في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، نؤمن بدور الشباب الفعال في إيجاد العديد من الحلول المتعلقة بالعمل المناخي، بما في ذلك إتقانهم وإبداعهم في التكنولوجيا. في هذا الهاكاثون، شهدنا شبابًا يربطون التقنيات الرقمية بالحلول المبتكرة للتخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معه “.

وحضر الهاكاثون العديد من الخبراء وخريجي برنامج سامسونج للابتكار السابقين، كموجهين يقومون بدعم المشاركين في مجالات الترميز والبرمجة والذكاء الاصطناعي طوال أربعة أيام الفعالية.

في نهاية الهاكاثون ، قامت لجنة التحكيم المكونة من ممثلين الشركاء الثلاثة بإعلان الـثلاث فرق الفائزة من بين العشرة مشاركين اللذين قاموا بعرض مشروعاتهم المبتكرة على اللجنة في التصفيات النهائية. وناقشت أفضل 3 مشروعات متعلقة بقضايا مختلفة تخص تغير المناخ، تتضمن الطاقة الخضراء ونظام النقل الفعال والمدن الذكية.
.

التعليقات مغلقة.