جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير طارق شلتوت

- Advertisement -

شركة “خزنة” تستعرض خدماتها والحلول المتطورة لتطوير قطاع التكنولوجيا المالية في مصر*

0

شاركت شركة خزنة، المتخصصة في الحلول المالية الإلكترونية، والرائدة في مجال التكنولوجيا المالية في مصر في مؤتمر “الأهرام الأول للتكنولوجيا المالية”، والذي يتم تنظيمه تحت رعاية البنك المركزي المصري، ومشاركة وزارات المالية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وقطاع الأعمال العام، وذلك في إطار دعم رؤية الدولة لبناء مجتمع ذكي واقتصاد رقمي من خلال تنفيذ استراتيجية متطورة للتحول الرقمي في مختلف قطاعات الدولة.

وضمن فعاليات المؤتمر، شاركت شركة خزنة في جلسة نقاشية بعنوان “المدفوعات الإلكترونية وتطوير الخدمات ودعم الابتكار”. وقام بإدارة الجلسة المهندس عمر صالح، الرئيس التنفيذي والمؤسس لشركة خزنة، وبحضور كل من المهندس/ إيهاب نصر-وكيل محافظ مساعد البنك المركزي لنظم الدفع، والأستاذ/ فرج عبد الحميد – نائب رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد والعضو المنتدب، والأستاذ/ عمر المعتز-مدير المنتجات والحلول ومنصات الدفع الجديدة بشركة ماستر كارد مصر، والدكتور/ أيمن إسماعيل – المدير المؤسس لحاضنة أعمال الجامعة الأمريكية، والمهندس/ أحمد الشحات – رئيس قطاع النظم المعلوماتية بشركة MTS. وناقش المشاركون بالجلسة العديد من الموضوعات منها التحول الرقمي والوصول إلى المجتمع اللانقدي، وتعزيز المدفوعات الإلكترونية الرقمية، وتطوير الخدمات الحكومية وتحويلها إلى خدمات رقمية وغيرها.

أعرب م. عمر صالح، الرئيس التنفيذي والمؤسس لشركة خزنة عن اعتزازه بالمشاركة في فعاليات مؤتمر الأهرام الأول للتكنولوجيا وإدارة الجلسة النقاشية “المدفوعات الإلكترونية وتطوير الخدمات ودعم الابتكار”، مؤكداً أن المؤتمر يقدم فرصة لعرض الخبرات المصرية في مجال التكنولوجيا المالية، حيث تتميز الشركات المصرية العاملة في مجال التكنولوجيا المالية بتنافسية عالية على مستوى دول المنطقة.

- Advertisement -

وأوضح، أن التحول الرقمي أصبح ركيزة أساسية للمجتمعات لبناء نهضتها وتحقيق رؤيتها الوطنية، حيث تعمل الحكومة المصرية الآن جاهدةً على تأسيس “الجمهورية الجديدة” التي تقوم على اقتصاد رقمي يرتكز على بنية تكنولوجية فائقة القوة والسرعة، لتواكب نظم العمل والتطورات العالمية. ومؤخرًا ازدهر سوق التكنولوجيا المالية في مصر بشكل كبير من حيث استخدام تطبيقات الدفع الإلكتروني التي أحدثت تغييراً كبيراً في حياة المصريين فيما يخص التعاملات المالية.”

وأشار صالح إلى أن التوجه القومي يضع على عاتقنا مسؤولية السعي والعمل لنكون جزء من هذا التحول، حيث تهدف استراتيجية شركة خزنة لتمكين المواطنين -خارج نطاق التغطية البنكية -بخدمات مالية تكنولوجية متميزة، لتعزيز آليات الشمول المالي والمساهمة في تسريع عملية التحول إلى مجتمع لا نقدي. ومن هنا، قمنا بإطلاق تطبيق خزنة الذي يعمل على تلبية احتياجات المواطنين والتي تتمثل في خدمة السحب المقدم من الجزء المستحق من المرتب لتلبية احتياجات الموظفين بالإضافة إلى خدمات دفع الفواتير من خلال التطبيق والشراء من خلال شبكة التجار للمساهمة في التحول إلى مجتمع لا نقدي.

وأضاف صالح: “نعمل الآن على تطوير عدد كبير من الخدمات بالشراكة مع كبرى البنوك والشركات لتوفير العديد من الخدمات المالية للمستخدمين عبر الهواتف الذكية، وذلك حرصاً على توفير خدمات بسيطة ومريحة تساعد المستخدمين وتحقيق الأمان المالي ونشر الثقافة المالية الالكترونية بدون ضغوط أو أعباء لتقديم أفضل تجربة للعملاء.”

جدير بالذكر أن المؤتمر يشهد مشاركة نخبة من المتخصصين والخبراء والمسئولين في مجالات السياسة النقدية، والتحول الرقمي، والشمول المالي، ونخبة من رؤساء كبرى البنوك العاملة في مصر والقطاع المصرفي، ورؤساء شركات الدفع الإلكتروني والتكنولوجيا المالية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى الخبراء والمتخصصين في مجال المدفوعات الإلكترونية وبطاقات الدفع والبطاقات الذكية، وكافة الخدمات الرقمية التي تُعد أساساً للجمهورية الجديدة التي تقف مصر على أعتابها مع الانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة المُقامة وفق أحدث التقنيات و بالاعتماد على التطبيقات والخدمات الرقمية المتقدمة.

أترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.