جريدة اخبارية شاملة
أعلى الهيدر

رئيس التحرير

طارق شلتوت

- Advertisement -

الدكتور أحمد جلال : بنك تنمية الصادرات يدعم قطاع الصناعة تنفيذا لمبادرة “إبدأ” الرئاسية

وقع اتفاق مع شركة جي في للاستثمار

9

أعرب الدكتور أحمد جلال رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات عن سعادته بالتعاون مع شركة جي في للاستثمار، والذي يهدف إلى توفير التمويل اللازم للمستثمرين في قطاع الصناعة لتدشين وتطوير مصانعهم في مدينة طربول، وذلك في إطار استراتيجية البنك التي تهدف إلى دعم قطاع الصناعة، وتشجيع المصنعين على ضخ استثمارات جديدة، في إطار دورنا في دفع نمو التصنيع المحلي في ضوء خطة الدولة لتنمية هذا القطاع، لدوره المهم في توفير الآلاف من فرص العمل، وزيادة الإنتاج والتوسع في عمليات التصدير.

وقعت شركة «جي في للاستثمار» بروتوكول تعاون مع البنك المصري لتنمية الصادرات؛ لتوفير أنظمة تمويل ميسرة للمستثمرين بمدينة طربول – أكبر مدينة صناعية ذكية صديقة للبيئة في مصر- بهدف سرعة بدء وتنفيذ مشروعاتهم المختلفة، بما ينعكس على زيادة حجم الإنتاج الصناعي وزيادة الصادرات المصرية وخفض الواردات، كما يأتي ذلك في إطار المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية “ابدأ”.
وقع بروتوكول التعاون كلٍ من السيد/ شريف حمودة رئيس مجلس إدارة شركة جي في للاستثمار ، والدكتور/ أحمد جلال رئيس مجلس إدارة البنك المصرى لتنمية الصادرات، بحضور عدد من قيادات الشركة على رأسهم ، المهندس/ مجدي غازي الرئيس التنفيذي لمدينة طربول، الدكتور/ عمرو حافظ نائب الرئيس التنفيذي لمدينة طربول، ومن البنك الأستاذ/ محمد أبو السعود نائب رئيس مجلس إدارة البنك، والدكتور/ محمد مشالي عضو مجلس الإدارة ورئيس مجموعة التمويل، والأستاذ/ هشام كمال القائم بأعمال رئيس مجموعة المخاطر الشاملة، والأستاذة / رانيا كامل رئيس قطاع المشروعات الصغيرة بالبنك.
يأتي توقيع بروتوكول التعاون مع البنك المصري لتنمية الصادرات، ضمن استراتيجية شركة جي في للاستثمار؛ لدعم سرعة تنمية مدينة طربول من خلال توفير تسهيلات تمويلية وائتمانية للمستثمرين الصناعيين، وتيسيرات في إجراءات إصدار التراخيص بغرض سرعة بدء الإنتاج الصناعي، وتماشيًا مع المبادرة الرئاسية لتطوير الصناعة المصرية “ابدأ” لدعم وتوطين الصناعات الوطنية للاعتماد على المنتج المحلي وتقليل الواردات.
تعليقًا على ذلك، قال شريف حمودة رئيس مجلس إدارة شركة جي في للاستثمار، إن التعاون مع البنك المصري لتنمية الصادرات، يأتي ضمن استراتيجية جي في للاستثمار لتطوير مدينة طربول الصناعية بمستوى عالمي، وتوفير كافة الإمكانات الفنية واللوجستية التي تُمكن المستثمرين من تنفيذ مشروعاتهم، وتوفير التمويلات اللازمة بأسعار فائدة تنافسية، وذلك لدعم قطاع التصنيع في مصر، والعمل على توطين الصناعات المختلفة، وفقًا لاستراتيجية الدولة في هذا المجال، وتنفيذًا لتوجيهات فخامة السيد رئيس الجمهورية بدعم الصناعة باعتبارها قاطرة التنمية”.
وبموجب بروتوكول التعاون، يقوم البنك المصري لتنمية الصادرات بتوفير التمويل اللازم للمستثمرين الصناعيين الذين تنطبق عليهم شروط مبادرة البنك المركزي لدعم المشروعات الصغيرة ، وذلك بحدود تمويل تصل إلى 100%، من قيمة الوحدة و تمويل الآلات والخامات، مع منح فترات سماح لمدة عام، ومدد سداد متنوعة تمتد حتى 10 سنوات، ويتحمل البنك مصاريف إصدار وثائق التأمين اللازمة، وذلك بهدف دفع عمليات تشييد وتشغيل المصانع داخل مدينة طربول، التي تطورها شركة جي في للاستثمار بالتعاون مع هيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان.
في نفس السياق، أكد المهندس مجدي غازي الرئيس التنفيذي لمدينة طربول، أن الاتفاقية مع البنك المصري لتنمية الصادرات خطوة مهمة في مجال توفير التمويل للمستثمرين، بشروط ميسرة وسعر فائدة تنافسي،

وبتسهيلات يطرحها البنك مع مجموعة جي في للاستثمار، في إطار تعزيز خطة التصنيع التي تستهدف وضع مدينة طربول على خريطة الصناعة العالمية، كأول وأكبر مدينة صناعية تكنولوجية خضراء في مصر، مما يساهم في جذب استثمارات محلية وأجنبية وتوفير آلاف فرص العمل، وزيادة الإنتاج الصناعي ورفع معدلات التصدير.

- Advertisement -

الجدير بالذكر أن مدينة طربول هي أول مدينة صناعية خضراء وذكية مصممة للعيش في قلب شبكة التجارة في مصر، تقع على مساحة 26 ألف فدان بالظهير الصحراوي لقرية أطفيح بالجيزة، على بعد 5 كم من نهر النيل و 44 كم من مدينة حلوان، في موقع يتميز بالقرب من المراكز الرئيسية في مدن أطفيح والصف، ويتصل بالمحاور الرئيسية بالدلتا والصعيد، مجهزة بأحدث بنية تحتية تتوافق مع متطلبات مدن الجيل الرابع، لتكون مجمع صناعي بمفهوم جديد للاستدامة والتنمية الشاملة تتضمن مجمعات ومراكز تجارية ومجمعات سكنية، فضلاً عن الخدمات الاجتماعية والترفيهية، بمدينة أطفيح في محافظة الجيزة.

و تأسست شركة جي في للاستثمار في عام 2019 برؤية ترتكز على التعزيز الاجتماعي والاقتصادي والبيئي؛ تضع نصب عينيها أن تصبح المطور الأساسي في مصر.
تهدف جي في للاستثمار إلى التركيز على التنمية العقارية المستدامة، ولديها محفظة متنوعة من المشروعات في القاهرة والإسكندرية وبورسعيد وطنطا والساحل الشمالي، كما تمتلك محفظة جيدة من مشروعات إعادة التطوير في كل من المدن الحديثة والتاريخية في جميع أنحاء البلاد.وتتنوع مشروعاتها بين السكنية والتجارية والصناعية؛ وتضع عملاءها في أولوية أعمالها، مع وضع الابتكار والخبرة في الاعتبار.

فيما تم انشاء البنك المصري لتنمية الصادرات (EBank) عام 1983بغرض تعزيز الصادرات المصرية في جميع القطاعات) الزراعي، الصناعي، التجاري.
وسرعان ما تميز EBank كمركز لعمليات التصدير في مصر. إن تركيز EBank ارضاء العملاء واهتمامه بدعم المصدرين أكسبه ثقة العديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة (SMEs) والمؤسسات المالية والأفراد.
يشغل البنك دورًا أساسيًا محليًا ودوليًا. محليا من خلال مشاريع إحلال الواردات وهذا لدعم المنتجين المحليين، وعلى الصعيد الدولي من خلال المساهمة في وصول المنتجات المصرية إلى الاسواق العالمية من خلال تمويل معاملات التصدير. خدمات EBank المتنوعة والمتكاملة متاحه لجميع العملاء البنك.

التعليقات مغلقة.