جريدة اخبارية شاملة
رئيس التحرير طارق شلتوت
بنك مصر داخل المقالة

شنايدر إليكتريك : نستهدف ترسيخ مفهوم صناعات المستقبل

نظمت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والتحكّم الآلي، أحدث فعالياتها ضمن سلسلة محادثات الابتكار عن صناعات المستقبل Innovation Talk: Industries of the Future بمنطقة السادس من أكتوبر، للتحدث عن مفهوم صناعات المستقبل وحلول التحكم الآلي المعتمدة على البرمجيات الموجهة للقطاع الصناعي.
شهدت الندوة حضورأكثر من 140 من الخبراء وأصحاب الأعمال والعاملين بالقطاعات الصناعية المختلفة، على رأسها قطاعات الاغذية والمشروبات، والأدوية، وصناعات الحديد والاسمنت، وصناعات النسيج، بالإضافة إلى الشركاء من مجمعي ومصنعي الماكينات، والموزعين، ومكملى أنظمة التحكم الصناعي. كما شهدت الفاعلية تنظيم جلسة نقاشية بمشاركة المهندس/ أحمد مدكور، نائب الرئيس للقطاع الصناعي بشركة شنايدر إلكتريك شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي، والدكتور/ بهجت الداهش، عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الهندسية، والسيد/ محمد بدرالدين، رئيس قطاع العلاقات الحكومية والعامة بمجموعة Intro وممثل عن الاستدامة بشركة بريق، لتناول مستجدات القطاع الصناعي في مصر واستخدام الحلول التكنولوجية لتعزيز الاستدامة في القطاع.
تستهدف شنايدر إلكتريك من خلال محادثات الابتكار Innovation Talk، تعزيز مفهوم صناعات المستقبل، لتحقيق المرونة والتوسع في استخدام حلول التحكم الآلي القائمة على البرمجيات، من أجل دعم العمالة وتحقيق عمليات إنتاجية أكثر ذكاءً واستدامة، حيث أبلغت 75% من الشركات عن حدوث اضطرابات عند استخدام التقنيات الناشئة، أما الشركات الصناعية التي تتبني مفهوم العمليات الذكية المدعومة بإنترنت الأشياء IoT والبرمجيات الصناعية والتحكم الآلي وتحليل البيانات، فقد حققت تقدماً ملحوظاً فيما يقضي القادة التنفيذين 75% من وقتهم في التعامل مع التحديات المتعلقة بمرونة العمليات، عكس المصانع الذكية التي يتم التحكم بعملياتها وسلاسل الإمداد بها بطريقة رقمية فقد أثبتت قدرتها على أن تصبح أكثر قوة ومرونة وكفاءة من الناحية البيئية. وتستهدف تلك الحلول المقدمة من شنايدر إلكتريك مساعدة العملاء على تقليل الانبعاثات الكربونية الناتجة عن المصانع والتي تشكل نحو 30% من إجمالي الانبعاثات الصادرة حول العالم.
وتسهم حلول شنايدر إلكتريك المبتكرة في تعزيز التحول الرقمي، الاعتماد على تقنيات متقدمة مثل الذكاء الاصطناعي (AI) والتعلم الآلي لتحليل البيانات وإنترنت الأشياء IoT لربط الماكينات والآلات، مما يعزز عملية اتخاذ القرار بصورة أسرع وأكثر فاعلية ومراقبة الاستهلاك والتعامل مع الإعطال، لضمان استدامة العمليات التشغيلية. كما تولي الشركة اهتماماً كبيراً بالعنصر البشري من خلال التعليم والتدريب، فالصناعة في المستقبل ستعتمد بشكل أساسي على التكامل بين العنصر البشري والتكنولوجيا، حيث تقوم الآلة بتوفير المعلومات ويتولى العنصر البشري اتخاذ القرارات، وذلك من خلال عمليات التدريب والبرامج التعليمية المبتكرة التي تقدمها الشركة لفرق الصيانة والشركاء وموظفي التشغيل لتحسين كفاءاتها.
عبر المهندس/ أحمد مدكور، نائب الرئيس للقطاع الصناعي بشركة شنايدر إلكتريك شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي، عن سعادته بمواصلة سلسلة محادثات الابتكار عن صناعات المستقبل Innovation Talk: Industries of the Futureبعد تنظيم ندوتين بمدينة الإسكندرية والعاشر من رمضان قائلاً: “نهدف في شنايدر إلكتريك تمكين جميع شركائنا من تحقيق أقصى استفادة من الموارد المتاحة، مما يساعد على تحقيق التقدم والاستدامة للجميع، وخفض الانبعاثات الكربونية وتقليل استهلاك الطاقة للوصول إلى معدل صفر كربون، لذلك نعمل على دعم الابتكار على كافة المستويات لمختلف الأنشطة الصناعية، ومن أبرزها الصناعات الغذائية والمياه والصرف الصحي والأدوية ومحطات التحلية وغيرها، عن طريق باقة متنوعة من الحلول والمنتجات التي تقدمها الشركة لتلبية احتياجات عملائها وشركائها وقيادة جهود التحول الرقمي في القطاع الصناعي، بدءًا من الاستشارات التقنية والهندسية وصولاً إلى تحسين دورة حياة الأصول وتحقيق أقصى قدر من الكفاءة وتقليل التكاليف مع خفض الانبعاثات الكربونية وتعزيز جهود الاستدامة”.
ويقدم القطاع الصناعي من شنايدر إلكتريك سلسلة من اللقاءات المعروفة بأسم “Innovation Talk: Industries of the Future” في عدد من المناطق الصناعية في جميع أنحاء الجمهورية، لإنشاء قناة اتصال مباشرة مع المستخدمين النهائيين والمصنعين، لرفع الوعي بأحدث الاتجاهات في المجال الصناعي ومفهوم صناعات المستقبل والدور الذي يمكن أن يلعبه التحول الرقمي لدعم العمليات الصناعية وكيفية الاستفادة من التكنولوجيا في هذا المجال.
.