جريدة اخبارية شاملة
رئيس التحرير طارق شلتوت
بنك مصر داخل المقالة

شنايدر إلكتريك تعلن عن رؤيتها لمستقبل قطاع الكهرباء في المنطقة

أعلنت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة عالميًا في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والتحكّم الآلي، عن عقد الاجتماع مع شركائها والذي تضمن نادي رؤساء قطاع الطاقة المؤمنة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في مصر في مدينة شرم الشيخ لكشف النقاب عن أحدث التوجهات الرئيسية للحد من الانبعاثات الكربونية في الصناعات المختلفة.
شهدت الفعالية حضور عدد من كبرى شركاء شنايدر إلكتريك، وأعضاء فريق إدارة الشركة وعلى رأسهم مني عيسي، نائب الرئيس لحلول الطاقة المؤمنة بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في شركة شنايدر إلكتريك وهبه الطوخي، نائب الرئيس لقطاع الطاقة المؤمنة بشركة شنايدر إلكتريك شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي . وتأتي هذه الفعالية تماشياً مع توجهات الحكومة المصرية لتحقيق الاستدامة في مختلف المجالات وتسريع وتيرة التحول الرقمي.
وضع الاستراتيجيات، التحول الرقمي، الحد من الانبعاثات الكربونية
وخلال الفعالية، عرضت شنايدر إلكتريك ثلاثة مبادئ رئيسية لنهج متكامل بهدف ترشيد الاستهلاك من أجل كفاءة أفضل وتطبيق الاقتصاد الدائري. يستند هذا النهج إلى مفهوم الكهرباء 4.0، والذي يوضح لشركاء شنايدر إلكتريك أن نجاح الشركات الرائدة في تحقيق نتائج مستدامة يبدأ من الداخل من خلال وضع الاستراتيجيات، والتحول الرقمي، وأخيرًا الحد من الانبعاثات الكربونية، مما يمهد الطريق لاستخدام طاقة صديقة للبيئة، أكثر نظافة وذكاء.
ويعد هذا الحدث بمثابة “صندوق للأفكار” حيث استطاع المشاركين في الفعالية التعرف عن قرب على برامج الشراكة، وكل ما هو جديد في محفظة أعمال شنايدر إلكتريك لقطاع الطاقة المؤمنة، والنتائج الخاصة بأداء هذا القطاع في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا للسنة المالية 2022.
وصرحت منى عيسى، نائب الرئيس لحلول الطاقة المؤمنة بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في شركة شنايدر إلكتريك “تعكس شراكاتنا التزامنا الاستراتيجي بتأمين جاهزية أعمالنا للمستقبل وبالتالي شركائنا الذين نثق بهم. إننا نؤمن بقوة بأهمية تعزيز التعاون الصناعي لتحقيق هدف مشترك من خلال الشركاء، حيث تضم شبكة شنايدر إلكتريك من الشركاء العديد من رواد هذا القطاع الذين يكرسون جهودهم لتقديم حلول متقدمة يمكن الاعتماد عليها ويمكنها أن تحدث فارقاً.”
– ومن جانبها أعربت هبة الطوخي، نائب الرئيس لقطاع الطاقة المؤمنة بشركة شنايدر إلكتريك شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي، عن سعادتها بالتعاون المشترك والمستمر مع شركاء شنايدر إلكتريك قائلة “لطالما كان شركاؤنا قوة دافعة وراء نجاحنا وسبباً رئيسياً للوصول لمكانتنا الريادية في السوق. ونحن ممتنون للمستوى المتميز الذي وصل إليه العديد من شركائنا في منطقة شمال شرق أفريقيا والمشرق العربي ، ومشاركتهم في هذا الحدث تجسد مرحلة جديدة وخطوة مهمة إلى الأمام في إطار سعينا المشترك نحو تحقيق الاستدامة وتعزيز الاعتماد على التكنولوجيا من أجل مستقبل أفضل”.
وفقًا لاستطلاع أجرته Canalys في عام 2022 وهي الشركة المختصة في تحليل الأسواق ، تعتبر الاستدامة عاملًا حيويًا لشركائنا في مجال تكنولوجيا المعلومات. وفي إطار التحول السريع الذي يشهده هذا القطاع في المنطقة، يصبح دعم نمو الشركاء والتواصل معهم بصورة مستمرة أمرًا لا غنى عنه لضمان النجاح في العديد من المجالات المتعلقة بقطاع تكنولوجيا المعلومات. وعبر تطبيق هذه المفاهيم، يمكن للشركات التعامل بفاعلية مع التغيرات والعمل من أجل الوصول لمستقبل أكثر استدامة في قطاع تكنولوجيا المعلومات.

شركاء مؤثرين
شبكة شنايدر إلكتريك من الشركاء تتسم بالديناميكية والنمو المستمر وتستهدف تلبية متطلبات العملاء والسوق، وتوفير منتجات داعمة ومبسطة تحقق مبادئ الاتصال وأهداف الاستدامة والسلامة الكهربائية.
وقد قدمت شنايدر إلكتريك في العام الماضي برنامج شركاء تكنولوجيا المعلومات للطاقة المؤمنة، والذي لعب دورًا مهمًا في تعزيز الربحية، وتحسين كفاءة ومهارات الكوادر، وتوفير العديد من الفرص كجزء من صميم البرنامج. ويتيح برنامج شركاء تكنولوجيا المعلومات للشركاء تحقيق النمو والتميز في أعمالهم على المدى الطويل.
ويقدم قطاع الطاقة المؤمنة في شنايدر إلكتريك الدعم للعملاء، سواء كانوا في القطاع التجاري أو الحكومي، في جميع أنحاء المنطقة، ويقود عملية التحول الشامل الخاصة على حافة الشبكات باستخدام مجموعة من أحدث التقنيات، لتعزيز مرونة وجاهزية وربحية العملاء وإعدادهم للمستقبل.